معالم موسكو السياحة

السياحة في موسكو  روسيا |  معالم موسكو السياحية

روسيا
نطفح العاصمة الروسية بطاقة إبداعية، فالمصانع والمخازن قد تحولت الآن إلى صالات فنية معاصرة. والمطاعم تفضي إلى بارات متنوعة حيث يستمتع الليليون بحياة ليلة نابضة بالحيوية. لا يمكن تجاهل تاريخ موسكو، فلطالما كانت ملاذاً للتاريخ العريق بأبراج الكرملين القرميدية الذي يحتل الموقع الرئيسي في المدينة، فضلاً عن الكنائس والنصب التذكارية التي تجسد أبطالاً ومعارك بطولية. من التاريخ والفن إلى الاستجمام والإنتاج، موسكو هي مرجل للإبداع. فيما يلي نقدم لك أهم المعالم في موسكو.

كتدرائية أسامبشن | معالم موسكو السياحية


بقببها الخمس الذهبية والمثلثات الأربعة شبه الدائرية التي تواجه الساحة، كانت الكتدرائية كنيسة مركزية لروسيي ما قبل الثورة ومدفن معظم زعماء الكنيسة الروسية الأرثودوكسية بين عامي 1320 و1700. تواجه صورة جصية للعذراء تعود إلى 1660 ساحة الكتدرائية فوق الباب الذي استُخدِم ذات مرة للمواكب الملكية. إن كنت في الكرملين تعال إلى هنا فمدخل الزراو في الطرف الغربي.

آرموري | معالم موسكو السياحية

كان آرموري عام 1511 مصنعاً للأسلحة الامبراطورية. تحول فيما بعد إلى صنع المجوهرات وإطارات الأيقونات والزخارف. في عهد بيتر العظيم تم إرسال كافة الحرفيين من صانعي ذهب وفضة إلى سانت بيترسبيرغ، وأصبح المصنع متحفاً يخزن الكنوز الملكية. رغم الكوارث التي حلت عليه عبر العصور، لا يزال آرموري يحتوي على كنوز ثمينة ليبقى معلماً لا بد أن يزوره كل سائح. 

موسكو

الكرملين| معالم موسكو السياحية

مقر الموظفين، كما سيلحظ الزوار على الفور. يجسد الجو هنا هيئة الفاشية الروسية بالجدران العاتية والأبنية الجليلة وكثرة رجال الشرطة ليعلم الجميع أن هذا النظام يأخذ أفكاره على محمل الجد كحال جميع الأنظمة التي توالت على الكرملين. هنا يقضي زوار موسكو معظم وقتهم لما يمنحه هذا الصرح التاريخي بمساحة 1 كيلو متر مربع من بهاء وعظمة الهندسة المعمارية المبتكرة.

قصر تيريم | معالم موسكو السياحية

يعود إلى القرنين السادس عشر والسابع عشر، وهو الأجمل بين قصور الكرملين. بناه فاسيلاي الثالث من الحجارة، ويتألف من أرباع معيشة تتضمن غرفة طعام وغرفة معيشة ومكتب وغرفة نوم وكنيسة صغيرة. ألق نظرة على القبب الذهبية الإحدى عشرة والسقف الملون خلف وأعلى كنيسة ديبوزيشين أوف ذا روب.

معرض الألماس | معالم موسكو السياحية

إن لم يرض آرموري توقك للألماس فثمة الكثير في هذا المعرض الكائن في نفس البناء. تتكون المعروضات من أحجار كريمة  وجواهر اكتنزها القياصرة والامبراطورات وتتضمن ألماسة تزن 190 قيراط أهداها غريغوري أورلوف لحبيبته كاثرين العظيمة.

المتحف الحكومي | معالم موسكو السياحية

يتضمن متحف تاريخ الدولة مجموعة تجسد تاريخ الأمبراطورية الروسية منذ العصور الحجرية. بني في القرن التاسع عشر ليكون وجهة رائعة بحد ذاته. تنفرد كل غرفة بطراز ينم عن حقبة أو منطقة محددة بجدران مزينة بعناية تحيي الكنائس الروسية القديمة. أعيد افتتاحه عام 1997 ويشهد كل عام صالات جديدة إضافية.

مسرح البولشوي | معالم موسكو السياحية

تحتضن ساحة المسرح أو بيتروفكا ثلاثة مسارح تحيط بساحة عامة ونوافير متدفقة. والأهم بالطبع هو مسرح البولشوي الشهير عالمياً. بني الجمال الوردي والأبيض عام 1824 مكان مسرح بيتروفكا السابق. استضاف هذا المسرح التاريخي عرضي بحيرة البجع لتشايكوفسكي عام 1877 وكسارة البندق عام 1919.

Hall ice sculptures Moscow

صالة المنحوتات الجليدية | معالم موسكو السياحية

للنحت الجليدي تاريخ عريق في روسيا، لكن هذه الصالة لا تتفتح أبوابها على مدار العام. تقع في خيمة  مثلجة غربي منتزه كراسنايا بريسنيا. إنها صغيرة لكنها مذهلة حيث تدعم إضاءة ملونة وموسيقا حالمة المنحوتات الجليدية التي تجسد حكايات خرافية روسية نصف سنوية. تتضمن رسوم الدخول ثوب تحتي خاص وأغطية للقدمين تقيك من مناخ العشر درجات سلسيوس.

منتزه غوركي | معالم موسكو السياحية

أحد أهم مواطن المهرجانات في موسكو وهو مكان مثالي للهرب من صخب المدينة. تمت تسميته تيمناً بمكسيم غوركي ويمتد  3 كم على حافة النهر. لا تفوّت زيارة المدخل المبهرج المزين بأعلام ملونة مرفرفة والاستمتاع بأصوات دوامات الخيل المرحة قديمة الطراز. في الداخل ثمة منتزه غربي صغير يتضمن سكة أفعوانية ومفاتن كثيرة أخرى. هنا تقبع سفينة بوران الفضائية التي لم تحمل أحداً قط إلى الفضاء. في الشتاء يمكنك التزلج على البركة أو في المسارات المخصصة للتجول في البلاد.

متحف موسكو للفن المعاصر | معالم موسكو السياحية

يقع المتحف في منزل تاجر من القرن الثامن عشر صممه ماتفيل كازاكوف المهندس المعماري لمجلس الشيوخ في الكرملين. إنه المكان الأفصل لعرض لوحات ومنحوتات من القرن العشرين لفنانين روس وأجانب. المجموعة الأبرز هي أعمال لشاغال وكاندينسكي وماليفيتش. وما يميزه هي أعمال فنانين منشقين عن الكنيسة في الخمسينيات والستينيات ممن لم يقبل النظام السوفيتي أعمالهم. لا تنسى رؤية التمثال المتقلب في الفناء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق