لا تسافر ومعك هاتفك !

في المطارات البريطانية يطّلعون عليه وينزلون محتوياته !


اي فون

قد يضطر المسافرون إلى بريطانيا الى ترك هواتفهم النقالة في الكويت، كما المسافرين من بلدان أخرى، قبل التوجه إليها. وذلك بعد ان بدأت الشرطة البريطانية في المطار تأخذ تلك الهواتف من الواصلين وتفحصها، رغم ان ذلك أمر مخالف للقانون!
وقال تلفزيون «روسيا اليوم» في تقرير لمراسلته في لندن ان المسافرين لا يكون لديهم علم بهذا الأمر الا بعد وصولهم إلى بريطانيا، عبر أي مطار من مطاراتها أو منفذ من المنافذ.
فالشرطة قد تستخدم ضد بعض المسافرين، وأحياناً عشوائياً، قوانين مكافحة الارهاب، فتأخذ هاتف أي شخص تختاره وتفحص البيانات الخاصة المخزنة في الهاتف وتنزلها.
وقد تشمل تلك البيانات من يتصل بهم في مكالماته وصوره ورسائله. ويتم ذلك من غير ان تكون هناك شبهات معقولة تستدعي هذا التصرف الذي يعتبره كثيرون انتهاكاً للخصوصية.
وتحتفظ الشرطة بالمعلومات التي تحصل عليها عبر هذا الأسلوب إلى أي فترة ترى انها مناسبة.
وأشارت صحيفة ديلي تلغراف إلى ان هنالك حوالي 16ألف شخص يتم ايقافهم وفحص هواتفهم في العام عند دخولهم بريطانيا أو مغادرتها.
وعند الاتصال بسلطات سكوتلانديارد بعثت ببيان يشير إلى انه بموجب قانون مكافحة الارهاب لعام ألفين، يمكن احتجاز أي شخص واستجوابه لفترة قد تمتد لتسع ساعات، لتحديد ان كان ذلك الشخص لديه صلة بالارهاب أم لا.
بيد ان استخدام هذه الإجراءات يعتبر ذا طبيعة فضفاضة، فضلاً عن انه غير مناسب، ومُبالغ فيه. وقد بدأت ترتفع بعض الأصوات التي تدعو إلى وضع ضوابط لتفادي إساءة استخدامها.
 
مصدر : 1