آسيا وأروع المناطق السياحية

هل ترغب في نزهة إلى مناطق الجذب السياحية في آسيا؟ هذه قائمة بمناطق الجذب السياحي الأكثر جمالاً قد تهتم بزيارتها:

 سيبيريا ألتاي Siberian Altai

   



جبال سيبيريا ألتاي الجنوبية في منطقة غرب سيبيريا. هي سلسلة من الجبال يكسوها الغطاء النباتي في سيبيريا، بدءاً من المراعي والغابات، والغابات المختلطة مع الغطاء النباتي في جبال الألب. هذا الموقع هو موطن أيضاً لأنواع نادرة من الحيوانات مثل سنو ليوبارد. منذ القرن الماضي وتتزايد درجات الحرارة في هذه المنطقة بشكل مستمر ويعتقد الباحثون أنه في العقود القادمة سوف تهدد الحرارة النظام البيئي الفريد.

 شيرابونجي Cherrapunji

شيرابونجي في الهند، ترتفع 1290 قدماً فوق مستوى سطح البحر، وتهطل بها الأمطار غالبية السنة. ولكن 80 في المائة من الأمطار المحلية تحدث من مارس إلى أكتوبر في كل عام، وفي الأربعة أشهر المتبقية يكون الجفاف نوعاً ما. وليس هناك أي خزان لتخزين مياه الأمطار هناك. وكذلك لتغيرات المناخ العالمي تأثير، والتلوث البيئي وإزالة الغابات وتآكل التربة، حتى أن السكان المحليين لا يحصلون على المياه بما يكفي للعيش في موسم الجفاف. 



 نهر سيندهو Sindhu river

   



يعتبر نهر سيندهو من الأنهار الجليدية في جبال الهيمالايا بطول أكثر من 3000 كيلو متراً. وهذا يخلق غابة حول النهر والأماكن والقرى على طول الطريق، وبذلك أصبحت مصدراً مهماً للري. ويمكن أن تقلص الأنهار الجليدية والتغيرات في سقوط الأمطار من مشكلة نقص المياه المحلية.

 ولاية جوجارات State of Gujarat

   



ولاية جوجارات هي المكان الأكثر أهمية في إنتاج القطن والملح. وأيضاً المهاتما غاندي، الأب الروحي للأمة الهندية من ولاية جوجارات، والأمطار الغزيرة التي سببتها الرياح الموسمية تتسبب في فيضانات شديدة وقتل الآلاف من الأرواح. وتشير التقديرات إلى أن تغير المناخ سوف يجلب العواصف والفيضانات لا يمكن معرفة نتائجها للهند والدول الغربية.

 جزر المالديف Maldives

   

جزر المالديف عبارة عن أرخبيل يحتوي على 1.200 جزيرة في المحيط الهندي. المعروف بأكثر المناظر الطبيعية جمالاً: الشواطئ البيضاء وأشجار النخيل المتمايلة والشعاب المرجانية الملونة وأشعة الشمس الوفيرة. 80 في المائة من متوسط ارتفاع جزر المالديف هو أقل من متر واحد. إذا استمر ارتفاع منسوب مياه البحر مع تغير المناخ العالمي سوف تختفي هذه الجنة الجميلة تحت البحر عاجلاً أو آجلاً.

 بانكوك Bangkok

   



بانكوك عاصمة تايلاند، وتقع على دلتا تشاو فرايا. وهي مركز السياسة والاقتصاد والثقافة والتعليم في تايلاند. تصاب بانكوك بتهديد الفيضانات خلال موسم الأمطار بسبب انخفاض أرضها الممهدة . وبالإضافة إلى ذلك التكوينات الجيولوجية والتحضر والاستغلال المفرط للمياه الجوفية التي تنتج التدمير السريع للأراضي في بانكوك.
 ويقدر أن معظم أراضي بانكوك سوف تغمرها مياه البحر حتى نهاية هذا القرن.

 جزيرة كومودو Komodo island

   



تشتهر جزيرة كومودو في إندونيسيا بأنها الأكثر وضوحاً لمياه البحر والحياة البحرية الاستوائية المتنوعة، بحيث تكون وجهة الغواصين من جميع أنحاء العالم. ومن الأشياء المعروفة عن جزيرة كومودو أن بها (كومودو) أكبر سحلية في العالم. ويهدد ارتفاع منسوب مياه البحر الفعلي غابات المانجروف الساحلية والشواطئ. وفي الوقت نفسه، يمكن للحموضة والتغيرات في درجات الحرارة قتل الشعاب المرجانية في أنحاء الجزيرة.

 هوكايدو Hokkaido

 
    

هناك حوالي 1.200 من ذوي التاج الأحمر يعيشون في أراضي مدينة كوشيرو الرطبة في هوكايدو، اليابان. فهي جنة تربية الطيور النادرة . وبسبب الصيد من قبل البشر وارتفاع منسوب مياه البحر على نطاق واسع والراضي الرطبة تنخفض أعداد موائل ذوي التاج الأحمر سنوياً.

 بورنيو Borneo




كاليمانتان (بورينو) بإندونيسيا هي ثالث أكبر جزر العالم. يُغطي نحو 50 في المائة منها
بالغابات البدائية. ومجموعة متنوعة من الأنواع النادرة تعيش في هذه الغابات الاستوائية الغامضة. ومع ذلك فقد تسبب قطع الأشجار المفرط وزيت النخيل لتوسيع المزارع وبناء الطرق في تقلص الغابات الاستوائية . وأدى تغير المناخ العالمي أيضاً إلى انقراض النباتات وانتشار الملاريا المحلية . والجفاف وارتفاع درجات الحرارة يزيد أيضاً من خطر حرائق الغابات.

جبل تشومولانجما (جبل افريست) " Mount Qomolangma " Mount Everest

   
  

جبل تشومولانجما هو أعلى جبل على الأرض فوق مستوى سطح البحر، وعليه أعلى نقطة من الأرض. هناك أنواع مختلفة من الحيوانات النادرة المهددة بالانقراض، بما في ذلك النمور الثلجية والباندا على الجانب السفلي، وهلم جرا. وقد ادعى العلماء أن حوالي ثلثي الجبل الجليدي قد ذاب. وذوبان الأنهار الجليدية يمكن أن يؤدي إلى توسع البحيرات الجليدية التي من شأنها أن تؤدي إلى العديد من الكوارث بما فيها الفيضانات والانهيارات الأرضية.