اماكن سياحية مخيفة في فرنسا

اماكن سياحية مخيفة في فرنسا


- سراديب الموتى: تعرف كذلك باسم إمبراطورية الموت وتعد بيتا لشبكة هائلة من الممرات والأنفاق التي تم حفرها أسفل المدينة وهذه الشبكة قد خرجت لتكشف عن جثث ملايين الموتى.

- قلعة بريساك تقع في قرية لور وتعود إلى القرن السابع عشر والتي تمت إعادة بناؤها وهي تعد مكانا جاذبا لصائدي الأشباح والناس المهتمين بتاريخ الأشباح الغني للدولة وهي تمتلئ بالزخارف العتيقة والأعمال الفنية المفصلة.

- جبل القديس مايكل: يعد خير مثال على الأجواء المخيفة التي تقترن مع فن معماري مذهل للعصور الوسطى وهو يعد مكانا مناسبا للباحصين عن الأشباح ومن يحبون أن يطلعوا على جمال مهارة الصناعة في عالم مواقع الديانات القديم.

- كاتدرائية بو العتيقة: الباسيليكا التي تقع فيها تعد كنيسة تشير إلى ذكرى جان دارك المعروفة على المستوى السياسي والحربي بسبب حربها ضد الإنجليز والتي قادت الدولة في قتال لاسترداد مقاطعة ضاعت أثناء الحرب مع الإنجليز والتي تم إعدامها حرقا بسبب شجاعتها أثناء الحرب باتهامها بأنها ساحرة وهذه الكنيسة تقع قريبا من منزلها في دومرمي.

- قلعة فارساي: تعرف من خلال المنطقة المحيطة بها والتي تعد موقعا للأشباح وسيمكن للزائر الاستمتاع برؤية موقعها الجميل الذي يشير إلى الثقافة المحلية.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق