فوائد وأضرار جوزة الطيب



عرفت جوزة الطيب منذ قديم الأزل ، وهى ثمرة تحتوى على نسبة عالية من الزيوت الطيارة ، مع محتوى محدود نسبيا من الدهون الصلبة والنشا .. وتعتبر هذه الثمار من الخيارات الممتازة التى تستخدم فى إعطاء الطعام نكهة ورائحة لذيذة ، كما تستخدم كمسكن لآلام المعدة وطرد غازات البطن وعلاج الإنتقاخ ، نظرا لمحتواها الغنى بالزيوت الطيارة ذات الفعالية العالية .
وتستخدم هذا الثمرة فى العديد من التركيبات والتحضيرات الدوائية الهامة .. لعل أهمها:
·       علاج الأرق : يستخدم مسحوق جوزة الطيب كدواء فعال لعلاج الأرق والإكتئاب ، ولاسيما إذا كان ممزوجا بالعسل .. ويلاحظ أن هذا الخليط يقوم بتحفيز الأطفال الذين يبكون ليلا دون سبب على النوم .
·       علاج إضطرابات القناة الهضمية : يمكن علاج حالات الإسهال عن طريق طريق إضافة القليل من مسحوق جوزة الطيب إلى قليل من عصير البرتقال أو الموز .. وتستخدم هذه الوصفة كذلك فى حالات عسر الهضم ، وكذلك الغثيان الصباحى المصاحب للشهور الأولى من الحمل .
·       علاج الجفاف : أثبت عشب جوزة الطيب فعالية كبيرة فى علاج الجفاف الذى قد ينتج عن النزلات المعوية التى تتضمن القئ والإسهال ، إذ ينبغى إذابة جوزة الطيب فى نصف لتر ماء ، وتناول مقدار كوب منه كل 4 ساعات ، مما يقى من الجفاف الذى قد يشكل تهديدا على صحة المريض .

·       علاج بعض الأمراض الجلدية : تستخدم جوزة الطيب فى علاج بعض الحالات الجلدية الخاصة كالإكزيما ، إذ يتم تحضير معجون من عشب جوزة الطيب ، ووضعه على المكان المصاب بمعدل مرة واحدة فقط يوميا .
·       علاج حالات الروماتيزم وإلتهاب المفاصل : حيث يستعمل زيت جوزة الطيب فى صناعة الدهانات والمراهم التى تعالج الروماتيزم ، كما أنه ذو تأثير ملطف فى حالات إلتهاب المفاصل ، حيث يقلل من أعراض الألم بصورة كبيرة وملحوظة .
·       كذلك تستخدم جوزة الطيب فى صناعة لوسيونات الشعر ومعاجين الاسنان والعطور ، فضلا عن كثير من التركيبات الدوائية الأخرى .

وعلى صعيد آخر .. ينبغى عدم الإفراط فى تناول جوزة الطيب ، حتى لايأتى الأمر بنتائج عكسية سلبية ، فالإفراط فى تناول هذه الثمرة بأى صورة من الصور قد يؤدى إلى : الإمساك الشديد ، إحتباس البول ، القئ والغثيان .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق