فوائد الفريك .. تعرف عليها



يعتبر الفريك من الأطعمة الذائعة الإنتشار فى مجتمعاتنا العربية ، وهو عبارة عن حبوب القمح الخضراء التى لم يكتمل نضجها ، وسميت بالفريك لأنها تتعرض للفرك بعد تعريضها للنار بغرض تقشيرها .. ويتميز الفريك بأنه ذو فوائد متعددة ، لذا ومن خلال السطور القلية القادمة ، سنقوم بتسليط الضوء على أهم هذه الفوائد .
·       يعتبر الفريك من الأطعمة التى ينبغى إختيارها أثناء الخضوع لحمية غذائية تهدف إلى إنقاص الوزن ، حيث أثبتت الدراسات العلمية الأخيرة أنه ذو محتوى سعرات حرارية محدودة ، مقارنة بالقمح عند إكتمال نضجه .. كذلك يحتوى الفريك على كميات كبيرة من الالياف الغذائية ، والذى يعنى بقائه فى المعدة والأمعاء لفترة أطول من المعتاد ، وبالتالى إعطاء الشعور بالشبع والإمتلاء فى وقت أسرع نسبيا ولمدة زمنية أطول ، مما يعمل على تقليل مانتناوله من طعام .
·       يحتوى الفريك على سكريات معقدة بطيئة الإمتصاص ، الأمر الذى يعنى ثبات مستوى السكر بالدم فى الجسم لفترات طويلة ، وعدم تذبذبه من حين لآخر ، مما يجعل من الفريك خيارا ممتازا لمرضى السكر .
·       يتيح تناول الفريك تنظيم الحركة الدودية للأمعاء ، كما يعتبر خيارا ممتازا لعلاج حالات الإمساك ، نظرا لمحتواه الهائل من الألياف الغذائية ، هذه الألياف تلعب كذلك دورا هاما فى حماية القولون من الأمراض المختلفة ، ولاسيما سرطان القولون .

·       أشارت دراسات طبية حديثة إلى وجود علاقة وثيقة بين تناول الفريك ، والوقاية من تصلب الشرايين والأمراض القلبية والوعائية الأخرى ، حيث أن الفريك يقوم بخفض نسبة الكوليسترول بالدم إلى أقل حد ممكن .
·       يحتوى الفريك على مادة " الليجنين " ، وتعتبر هذه المادة من المركبات العضوية المقاومة للسرطان بشكل فعال داخل الجسم ، حيث تعمل على منع تكوين الخلايا السرطانية ، لذا فتناول الفريك يقى بصورة كبيرة من الإصابة بالأورام السرطانية ، ولاسيما سرطان الثدى والقولون .
·       يتميز الفريك بمحتواه الغنى من فيتامين ( ب 12 ) ، ويلعب هذا الفيتامين دورا هاما وفعالا فى حماية الجهاز العصبى عموما ، والخلايا العصبية بوجه خاص .

·       يتميز الفريك بإحتوئه على العديد من العناصر الغذائية المختلفة ، مثل : الحديد الذى يقى الجسم من الأنيميا ، والزنك الذى يرفع مستوى المناعة بالجسم ، بالإضافة إلى عنصر الكالسيوم الذى يقوم ببناء العظام بالجسم بصورة صحيحة .. إلخ .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق