فوائد الناردين معلومات مهمة



يعتبر الناردين من النباتات المعمرة التى لاتلقى الشعبية الكافية فى مجتمعاتنا العربية بالرغم من فوائدها اللامتناهية ، ويعرف أيضا بإسم " حشيشة القط " أو " عصا الراعى " ، وتستعمل جذور الناردين فى العديد من الإستخدامات الطبية .
ويتم تحضير مستخلص عصير الناردين من خلال نقع بعض الجذور الجافة فى الماء لمدة 10 – 12 ساعة ، ثم يتم تصفيته وتحليته بالسكر ، كذلك يمكن إضافة القليل من ماء الورد أو أى مشروب عطرى آخر للتغلب على رائحته وطعمه غير المستحب .. وتستخدم هذه الوصفة بمعدل كوبين يوميا فى حالات ضيق التنفس والربو وآلام المعدة والتشنجات العصبية .
كذلك تستخدم نفس الوصفة للنساء اللاتى يعانين من التشنجات العضلية التى تسبق الدورة الشهرية ، حيث ينصح بتناول كوب واحد يوميا من عصير الناردين ، فى العشرة أيام التى تسبق نزول الدورة الشهرية .. أما أهم وأفضل مايميز هذا المشروب فهو قدرته اللامحدودة فى التغلب على الأرق وإضطرابات النوم ، حيث يتم تناول كوب واحد منه قبل موعد النوم بساعة واحدة فقط ، لكن ينبغى أن نعلم أن إستعمال الناردين قد يؤدى إلى مشكلات صحية فى حالة تناوله مع بعض العقاقير المهدئة ، حيث تؤدى تلك العقاقير إلى زيادة تأثيره المهدئ ، الأمر الذى قد يؤثر على وظائف التنفس بالجسم .

وينصح خبراء الطب البديل بإستخدام غسول الناردين المغلى فى حالات إلتهابات المفاصل الروماتيزمية أو حتى عرق النسا ، نظرا لقدرته الفائقة على تسكين الألم ، وتهدئة العضلات ، ومقاومة الإلتهابات .. ويمتد الأمر ليشمل قدرته الفائقة على إزالة التورمات ، ولاسيما الناتجة عن مرض النقرس .
وعلى نفس الصعيد يستخدم الناردين كمطهر فى علاج ديدان الأمعاء ، وطارد للغازات ومكافح للإصابة بالمغص أو التشنجات العضلية أيا كان سببها .. أما فى حالات وجود قصور فى وظائف الكلى أو الكبد ، فينصح بتناول كوب يومى من عصير جذور الناردين صباحا على الريق ، الأمر الذى يساعد بطريقة غير مباشرة فى التحسن التدريجى لهذه الأعضاء ، أو منع تدهورها السريع على أقل تقدير .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق