فوائد الباذنجان الصحية للجسم



يعتبر الباذنجان من الأطعمة ذائعة الإنتشار فى مجتمعاتنا العربية ، وهو ذو قيمة غذائية عالية ، إذ يحتوى الباذنجان على فيتامينات ( ب & جـ ) ، إلى جانب بعض العناصر والأملاح المعدنية الأخرى كالكالسيوم والحديد والفوسفور .
وتتميز ثمار الباذنجان بأنها تحتوى على كميات عالية من مركبات الفينوليك ، وهى أحد مضادات الأكسدة القوية جدا ، والتى تسهم فى محاربة الأمراض ، ورفع كفاءة الجهاز المناعى ، للوقاية من الأمراض ، إلى جانب القضاء على أى تغيرات بخلايا الجسم التى قد تؤدى إلى الإصابة بالأورام السرطانية ، ولاسيما سرطان المعدة & القولون .
وإستكمالا لفوائد هذه الثمرة العجيبة فإن مركبات الفينوليك تسهم بصورة رئيسية فى خفض مستوى الكوليسترول بالدم ، وبالتالى الوقاية من أمراض القلب المختلفة : كتصلب الشرايين ، الجلطات الشريانية ، الأزمات القلبية ، بالإضافة إلى إرتفاع ضغط الدم .. كذلك فإن الباذنجان يتميز بقدرته على تخليص الجسم من السموم التى قد تتراكم بخلاياه ، ولاسيما فى حالات التسمم بالرصاص أو الزئبق .

ونظرا لإحتواء الباذنجان على كمية عالية من الألياف الغذائية ، والمواد الغروية الأخرى ، لذا فهو من الخيارات الممتازة التى تساعد على الوقاية من الإصابة بالعديد من أمراض الجهاز الهضمى كالإمساك ، إلتهاب القولون ، أو حتى البواسير .. كذلك يعتبر الباذنجان من الخيارات الرائعة لمن يتبعون حمية غذائية تقتضى إنقاص الوزن ، فالمحتوى العالى من الألياف يضمن شعور المعدة بالإمتلاء والشبع سريعا ، دون الحاجة إلى تناول كميات كبيرة من الطعام ، إلى جانب أنه غذاء ذو محتوى محدود من السعرات الحرارية ، مقارنة بأصناف الطعام الأخرى .
ويمكن إستخدام قشور الباذنجان بصورة موضعية فى ترطيب البشرة وتنظيفها ، كذلك يمكن إستخدامها فى علاج الكدمات المتورمة، بهدف القضاء على الإحمرار والتورم الناتج عن هذه الكدمات ، وكذلك فقشر الباذنجان يمكن إستخدامه كمطهر للجروح والتقرحات الجلدية ، ولاسيما أنه يشبه فى تأثيره المضادات الحيوية القوية .

وعلى صعيد آخر .. يفضل عدم الإسراف فى تناول الباذنجان ، ولاسيما الذين يعانون من ترسب حصوات الأوكسالات فى الكلى  أو المرارة ، نظرا للمحتوى العالى من الأوكسالات الذى يتميز به الباذنجان .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق