علاج خشونة مفصل الركبة



يتكون مفصل الركبة من إلتقاء عظمتى الفخذ & الساق ، ويكون موضع إلتقاء هاتين العظمتين مغطى بطبقة غضروفية ، وذلك للوقاية من الصدمات ، والمساعدة على الحركة بصورة صحيحة وسلسة ، لكن فى حالة تآكل هذه الطبقة الغضروفية ، ينشأ مايسمى بـ " خشونة مفصل الركبة " .
وتحدث هذه الحالة مع التقدم فى السن ، كذلك قد تحدث فى سن مبكر ، نتيجة لحدوث إصابة كقطع أربطة الركبة الجانبية ، أو حتى الرباط الصليبى .. كذلك قد تحدث الإصابة نتيجة العديد من العوامل الأخرى ، لعل أهمها : السمنة المفرطة وزيادة وزن الجسم ، ضعف عضلات الجسم ، الجلوس بطريقة خاطئة " ولاسيما وضع القرفصاء " لفترات طويلة ، وكذلك إستخدام الأحذية الغير مريحة " ذات الكعب المرتفع " ، والسير بها لمسافات طويلة .
ولعلاج مثل هذه الحالات ، ينبغى إتباع التالى ..

·       إستخدام الأدوية المسكنة والمضادة للإلتهاب ، مثل عقار الفولتارين أو الماركوفين 400 إس آر ، بمعدل قرص كل 12 ساعة ، وفى حالة إشتداد الإصابة يمكن زيادة الجرعة لتصبح قرص كل 8 ساعات .. كذلك لامانع من تناول بعض الأدوية والعقاقير التى تساعد على تخليق طبقة غضروفية جديدة ، مثل أقراص الجلوكوزامين أو الكوندروتين .
·       لتسهيل حركة المفصل ، يتم إستخدام حقن زلالية ، والتى يتم حقنها مباشرة فى مفصل الركبة ، وينبغى أن يقوم بهذا الإجراء طبيب متخصص ، ذو خبرة لابأس بها فى هذا المجال .. ويلاحظ أن مفعول هذه الحقنة يستغرق حوالى 1 – 3 شهور ، حسب حالة المريض ، ليكون المريض بعد ذلك فى حاجة إلى حقنة جديدة .. وهكذا .
·       الإستعانة بجلسات العلاج الطبيعى ، والتى تهدف إلى تقوية العضلات والأربطة الموجودة بمنطقة الركبة ، مع التركيز على الأربطة والعضلات المحيطة بمفصل الركبة .
·       تناول الأطعمة ذات المحتوى الهائل من البروتينات والأحماض الأمينية كاللحوم والاسماك والبيض ومنتجات الألبان ، بهدف تقوية العضلات والأربطة الموجودة بمنطقة الركبة .

·       المحافظة على الوزن وفق المعدلات الطبيعية ، وإستخدام أحذية مريحة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق