فوائد دوار الشمس الصحية



تعتبر زهرة دوار الشمس " أو عباد الشمس " كما يحلو للبعض أن يسميها ، من الزهور الزيتية التى تحتوى على العديد من الفوائد الصحية والعلاجية ، فزيت عباد الشمس يعتبر أحد أفضل الزيوت ، ولاسيما لإحتوائه على العديد من الأحماض الدهنية الغير مشبعة ، كما تعتبر هذه النبته متعددة الإستخدامات ، إذ يمكن إستخدام البذور والأوراق والأزهار فى عدد كبير من الإستخدامات ، ليس فى مجال الصحة والطب فحسب ، وإنما فى مجال الصناعة ، ولاسيما صناعة العديد من مستحضرات التجميل .
وتعتبر زهرة عباد الشمس مصدر غنى جدا لعنصر الماغنسيوم ، هذا العنصر الذى يقوم بعلاج العديد من الحالات المرضية ، لعل أهمها : نوبات الربو ، إرتفاع ضغط الدم ، الصداع النصفى ، النوبات القلبية ، السكتات الدماغية .. بالإضافة إلى الحفاظ على قوة وصلابة عظام الجسم ومفاصله ، من خلال ضمان ثبات مستويات الكالسيوم والفوسفور والماغنسيوم بالعظام .

كما يتميز زيت عباد الشمس بإحتوائه على كميات هائلة من الدهون الغير مشبعة ، وخصوصا مادة فايتوستيرول ، وتتميز هذه المادة بأنها مضادات طبيعية للكوليسترول ، حيث تعمل على ضمان ثبات مستوى الكوليسترول بالجسم وفق معدلاته الطبيعية ، من خلال حث الكبد على إفراز الإنزيمات ، التى تتولى عملية تكسير الكميات الزائدة منه ، وطرده خارج الجسم لاحقا ، وبالتالى الوقاية من الإصابة بالجلطات الدموية ، أو تصلب بالشرايين .
ومن اللافت للنظر أيضا ، أن بذور عباد الشمس تحتوى على نسبة هائلة من فيتامين ( هـ ) ، والذى يعتبر أحد مضادات الأكسدة القوية ، حيث يقوم برفع كفاءة الجهاز المناعى بالجسم ، وحمايته من الإصابة بالأمراض المزمنة ، ولاسيما الأورام السرطانية الخبيثة .

كذلك يمكن إستخدام مسحوق أزهار عباد الشمس فى العديد من حالات التسمم ، كما يمكن إستخدامه بصورة موضعية ، من خلال وضعه على الجروح والكدمات .. أو بإضافة بضع قطرات من عصير الليمون إليه ، وإستخدامه كحل جذرى ونهائى للتغلب على قشرة فروة الرأس .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق