السياحة في بلدة مورتين السويسرية

جولة سياحة في بلدة مورتين السويسرية

من ضمن كل المدن السويسرية القديمة حافظت مدينة "مورتين" على نمطها القديم الأثري بشكل كبير والذي تظهر أثاره الباقية في المنازل و البيوت العتيقة التي يرجع تاريخها إلى الفترة بين القرنين الخامس عشر والثامن عشر.

كما لا تزال البلدة القديمة محاطة بسورها الأثري المميز الذي شهد على الكثير من الحوادث التاريخية عبر الأزمنة المختلفة .

يرجع التاريخ الحقيقي لبلدة مورتين –Murten السويسرية إلى الفترة من 1157 -1177 م وهي التي شهدت وضع أساسات القرية على يد سلالة (Zähringen) بينما حازت المدينة على شهرتها الحقيقية في عام 1476 عندما استطاعت قوات الحلفاء هزيمة قوات تشارلز دوق بوروندي في نفس المكان الذي يقام فيه النصب التذكاري الأن .


- أسوار مدينة مورتين في سويسرا 

تعتبر أسوار مدينة مورتين في سويسرا أحد الأسوار التاريخية المشهورة في القرون الوسطى و التي لعبت دورا هاما في الدفاع عن مدنها في الحروب المتتالية .

يرجع تاريخ الأسوار إلى القرنين الثاني عشر و الخامس عشر الميلادي ويفضل السياح زيارة أسوار مورتين للحصول على رؤية كاملة للمدينةمن فوقها .

- قلعة القرن الثالث عشر 

تقع القلعة التي بناها "بيتر سافوا " في القرن الثالث عشر في الطرف الغربي من مدينة مورتين و تستخدم هذه الأيام في تقديم العروض الموسيقية في الهواء الطلق أثناء الموسم الصيفي .


- بوابة برن 

في نهاية الشمال الشرقي من مورتين تقع بوابة" برن " التي بنيت في الفترة من 1777 إلي 1787 م وتعد نموذجا للعمارة الباروكية المتأخرة كما أنها تحتوي أقدم ساعة في سويسرا و التي يرجع عمرها إلى عام 1712م .

- الكنائس الفرنسية و الألمانية 

توجد عدد من الكنائس الألمانية الفرنسية و الكنائس الألمانية القديمة التي تمثل نهاية الحقبة الباروكية في الفن و العمارة و ترجع إلى عام 1710 م 


- المتحف التاريخي في مورتين

يقع المتحف التاريخي لمورتين في أحد المباني الأثرية القديمة التي تمثل هي نفسها مزارا سياحيا ويهتم المتحف بعرض تاريخ بلدة مورتين السويسرية فيضم صالات لعرض الأسلحة التقليدية للمدينة والأعلام و الرايات التي استخدمت عبر الفترات الزمنية المختلفة .

- رحلات القوارب 

يمكن للزائري مورتين القيام بجولة بالقوارب المائية لمدة ساعة تقريبا في أشهر البحيرات الموجودة حول المدينة وممارسة الرياضات المائية التي تحظي بشعبية كبيرة في تلك المنطقة 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق