تعرف على خمسة أماكن سياحية مهمة في جدة

جدة Jeddah هي إحدى محافظات منطقة مكة المكرمة وتقع في غرب المملكة العربية السعودية على ساحل البحر الأحمر وهي ثاني أكبر مدينة في المملكة، يبلغ عدد سكانها حوالي 3.400.000، وتعد المركز التجاري الرئيسي في البلاد.


تعتبر جدة الوجهة الأولى للسائح في المملكة العربية السعودية سواءً أكان من داخل المملكة أو خارجها، فهي الأولى من حيث مشاريع الأبراج وناطحات السحاب وبها أكبر ميناء بحري على البحر الأحمر.

لنتعرف الآن سوية على أجمل خمسة معالم سياحية في جدة:

كورنيش جدة Jeddah Corniche

يمتد على ساحل البحر الأحمر، مسافة 130 كم، وينقسم الكورنيش إلى ثلاثة أقسام هي: الساحل الشمالي، والساحل الجنوبي، وشرم أبْحُر.
يوفر الكورنيش مشهدا رائعا للبحر الأحمر وشاطئه، ويضم شارعا للتسوق يحتوي على العديد من المحلات التجارية، والمطاعم، والمقاهي، والملاعب، والشواطئ الخاصة والمنتزهات.
يحتضن الكورنيش أيضا معرض فني مفتوح فيه مجموعة كبيرة من المنحوتات الفنية الحديثة والمستوحاة من الثقافة العربية.


نافورة الملك فهد King Fahd's Fountain

في منطقة الكورنيش يمكنكم الاستمتاع بمشاهدة نافورة الملك فهد التي أهداها الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود لمدينة جدة.
يبلغ ارتفاعها 312 متراً، لذا يستطيع الرائي مشاهدتها من جميع أنحاء مدينة جدة.
تطلق النافورة المياه الملونة في الهواء، لذلك من المستحسن أن تشاهدوا النافورة في المساء أو عند الغروب حيث تُقام هناك العديد من العروض الرائعة والمثيرة.

متحف بيت نصيف Naseef House

يقع متحف بيت نصيف في قلب جدة التاريخية ويشتهر لكونه استضاف الملك عبد العزيز لفترة من الزمن سابقًا، الى جانب كونه أحد التحف المعمارية التي تفتخر بها مدينة جدة.
يعبر هذا البيت عن حقبة تاريخية من حقب تطور الفن المعماري القديم في جدة، لذا يعد أحد أهم المعالم الأثرية المهمة في المدينة، تقف أمامه شجرة النيم المعروفة بكونها أول شجرة في مدينة جدة.

البلد (المدينة القديمة) Old Town

يجد السائح هنا المباني القديمة، والطعام التقليدي الشهي والمنتجات المحلية والعالمية إلى جانب الملابس، والمجوهرات والأدوات ‏المنزلية وغيرها، مما يجعل المنطقة ملائمة لكل من يحب التسوق.
وتعبر بمبانيها ومحالها طريقة حياة العرب وأسلوب معيشتهم وتحتضن قصر بيت نفيس القديم فيها، الذي يعتبر بمثابة مركز ثقافي في المنطقة.

المسجد العائم 

يعتبر المسجد العائم والذي يسمى أيضا بمسجد الرحمة أول مسجد في العالم يبنى على سطح البحر.
إنه يستقبل الحجاج والمعتمرين لزيارته ويعتبر من أهم المعالم في جدة، حيث وصل عدد زوار المسجد في عام 2009 إلى أكثر من 20.000 زائر من الحجاج والمعتمرين من جميع الجنسيات المختلفة الذين يقصدونه لأداء الصلاة والاستمتاع بمنظره الخارجي والداخلي لكونه ينفرد بتصاميم وديكورات داخلية مميزة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق