الشيخوخة ! نصائح هامة .. ملف كامل



من الحقائق الكونية الثابتة أن الإنسان مع تقدمه بالعمر ، فإن معدل تجدد الخلايا يتناقص بصورة تدريجية ، فيما يعرف بإسم مرحلة الشيخوخة ، ويجدر بنا الإشارة إلى أن الشيخوخة هى عملية فسيولوجية حتمية ، بمعنى أنه لايمكن إيقافها ، لكن فى نفس الوقت يمكننا أن نبطئ من معدل حدوثها ، أو تخفيف حدة الأعراض المصاحبة لها على أقل تقدير .. لذا ومن خلال السطور القليلة القادمة ، سنقوم بتسليط الضوء على أهم التعليمات والإحتياطات الواجب إتباعها للحد من ظهور أعراض الشيخوخة بقدر المستطاع .
·       يعتبر التدخين بنوعية السلبى والإيجابى علاوة على تناول المشروبات الروحية والكحوليات بمثابة العامل الأكبر فى زيادة معدل الإصابة بالشيخوخة ، حيث يؤدى إلى الزيادة المفرطة فى معدل موت الخلايا دون تجديدها أو تعويضها بأخرى ، لذا ينصح بالإبتعاد تماما عن التدخين والكحوليات .. وعلى نفس السياق ينصح بتناول الأطعمة الطازجة ولاسيما فى الفواكه والخضروات والبروتينات الحيوانية ، مع الإبتعاد تماما عن الأطعمة المحفوظة ، والتى يتم حفظها بمادة النيتريت ، والتى تصيب خلايا الجسم بالشيخوخة .
·       تشير الدراسات الطبية الحديثة إلى ضرورة تناول جرعات يومية من عقار الأسبرين ، وذلك للوقاية من الإصابة بالجلطات ، علاوة على أمراض القلب بمختلف أنواعها والتى تظهر مع التقدم بالعمر ، ولاسيما إرتفاع ضغط الدم .
·       يغفل قطاع عريض من الناس الإهتمام بصحة الأسنان ، وهو أمر غاية فى الخطورة ، فتسوس الأسنان وإلتهاب اللثة يؤدى إلى دخول البكتيريا المسببة لهذه الأمراض إلى مجرى الدم ، حيث تقوم بإفراز كميات كبيرة من السموم ، مما يؤدى إلى التسريع من معدل الإصابة بالشيخوخة ، إلى جانب إحتمالية الإصابة ببعض المشكلات الصحية الخطيرة كتسمم الدم أو الإصابة بالسكتات الدماغية .

·       تجنب الأماكن رديئة التهوية والحرص على التواجد قدر المستطاع فى الأماكن جيدة التهوية ، حيث لوحظ أن سوء التهوية يؤدى إلى إنبعاث غاز الرادون من الأرضيات والحوائط ، وهو أمر يساوى فى تأثيره السلبى إلى حد ما نفس تأثير التدخين .
·       الإبتعاد قدر المستطاع عن الضغوط النفسية ، والإنخراط فى الأنشطة الإجتماعية والأسرية ، حيث لوحظ وجود علاقة وثيقة بين تأخر معدل الإصابة بالشيخوخة والإنخراط فى مثل هذه الأنشطة التى توفر الدعم النفسى الكافى لمواجهة ضغوطات وصعوبات الحياة .
·       الحرص على معرفة التاريخ المرضى العائلى ، ومراقبة أى أعراض صحية قد تنشأ مهما بدت بسيطة ، مع ضرورة البحث عن مشورة طبية متخصصة متى إقتضت الحاجة .

·       الحرص على تناول المكملات الغذائية ، ولاسيما التى تبطئ من معدل ظهور علامات الشيخوخة ، مثل فيتامين هـ & جـ ، بالإضافة إلى الزنك والسيلينيوم والفوسفور .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق