ماهى عملية تحزيم المعدة ؟



مما لاشك فيه أن السمنة المفرطة هى مرض العصر ، حيث إنتشرت فى الآونة الأخيرة بصورة لافتة ، نتيجة لإنتشار العادات الغذائية الخاطئة كتناول الوجبات السريعة المشبعة بالدهون ، فضلا عن قلة الحركة وعدم ممارسة أى نشاط رياضى بدنى .
لذا فقد ظهر الإتجاه الذى ينادى بإتباع حمية غذائية تهدف إلى التقليل من كميات الطعام التى يتناولها الفرد ، علاوة على ممارسة الرياضة بصورة دورية ، لكن للأسف يظل قطاع عريض من المصابين بالسمنة عاجزين عن إتباع هذه الوصفة ، كما أن بعض من إتبعوها لم يلقوا منها النجاح الكافى ، مما أدى إلى إصابتهم بالإحباط .
ونتيجة لهذا الأمر فقد إبتكر الأطباء والمتخصصون العديد من الطرق البديلة التى تهدف إلى إنقاص الوزن ، ولعل أهم وأفضل هذه الخيارات هو تحزيم المعدة بإستخدام منظار البطن .. وقبل الإستطراد فى هذا الأمر لابد أن نؤكد على ضرورة الذهاب إلى طبيب متخصص فى مثل هذا النوع من الجراحات ، بشرط أن يكون على قدر من الكفاءة والمهارة التى تؤهله لإتمام الأمر بنجاح ، ودون أى مضاعفات مرضية تذكر ، كذلك لابد أن تتم عملية التحزيم فى مستشفى يحتوى على كافة الإمكانيات والتجهيزات المطلوبة .
ويتلخص إجراء عملية تحزيم المعدة فى دخول الجراحة بواسطة المنظار إلى منطقة البطن وتحديدا المعدة ، حيث يتم وضع حزام سيليكونى وغلقه حول المعدة ، لتنقسم المعدة بعد ذلك إلى جزئين علوى وسفلى .

ويفيد هذا الإجراء كثيرا فى خفض الوزن بآلية مدهشة وذكية ، فعندما يتناول هذا الشخص الطعام فإنه يذهب فى البداية إلى الجزء العلوى من المعدة ، ليظل قابعا فى تلك المنطقة لمدة 2 – 4 ساعات قبل نزوله إلى الجزء السفلى للمعدة ثم الأمعاء ، مما يعطى شعورا بالشبع والإمتلاء على الرغم من قلة ما يأكله هذا الشخص ، مقارنة بالكميات التى كان يأكلها فيما سبق قبل إجراء التحزيم .. الأمر الذى يعنى أن عملية تحزيم المعدة تهدف إلى تقليل كمية الطعام التى يتناولها الفرد مقارنة بما سبق ، دون الشعور بالجوع .
وينبغى بعد التحزيم عمل أشعة بالصبغة ، ونهدف من هذا الإجراء التأكد من وضع الحزام السيليكونى فى مكانه الصحيح ، فضلا عن التأكد من عدم وجود أى إنسداد أو ثقب بالمعدة .. ويسمح للمريض بالخروج من المستشفى فى اليوم التالى ، مع تنبيهه بأن يكون طعامه سائلا أو شبه سائل فى الـ 20 يوما الأولى ، مع التوقف عن تناول الطعام والشراب فور الشعور بالشبع والإمتلاء .

فتحزيم المعدة ليست الحل الجذرى للقضاء على السمنة ، بل هى مجرد وسيلة مساعدة تدفعك إلى تقليل طعامك وشرابك دون الشعور بالجوع ، الأمر الذى يعنى ضرورة تقليل كميات الطعام ، فضلا عن ممارسة الرياضة بصورة منتظمة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق