أنيميا الحمل .. ملف كامل



مما لاشك فيه أن أنيميا الحمل من المشكلات الصحية الشائعة جدا فى فترة الحمل ، حيث أن حاجة الجسم لعنصر الحديد تتزايد بصورة كبيرة جدا أثناء الحمل ، والذى من المفترض أن يتم تعويض هذه الحاجة المتزايدة لهذا العنصر ، إلا أن هذا الأمر لايتحقق فى أحيان كثيرة ، لتظهر بعد ذلك الإصابة بالأنيميا .
وتظهر الانيميا فى صورة مجموعة من الأعراض المتفرقة لعل أشهرها ..
  • ·       الشعور بالضعف والإرهاق ، والذى يصاحبه نوبات من الصداع المتكرر فى منطقة الجبهة ومقدمة الرأس ، فضلا عن نوبات الدوار وإختلال الرؤية .
  • ·       حدوث إضطرابات بالنوم تتمثل فى الإصابة بنوبات طويلة من الأرق يعقبها رغبة شديدة فى النوم لساعات طويلة ، لتستيقظ الحامل بعدها وكأنها لم تنم من الأساس .
  • ·       خفقان القلب & صعوبة فى التنفس .
  • ·       شحوب لون الوجه والبشرة وأظافر اليدين .


وعلى الرغم من كثرة هذه الأعراض المرضية ، إلا ان تشخيص الانيميا لابد أن يتم من خلال إجراء إختبار معملى يتضمن قياس نسبة الهيموجلوبين بالدم ، حيث يتم من خلاله تأكيد التشخيص ، وتحديد الخطة العلاجية المقررة وفق النسبة المعطاه من الإختبار ، كما يلى ..
  • ·       فى حالة إن تراوحت نسبة الهيموجلوبين بين 10 – 12 : يتم إعطاء الحديد فى صورة اقراص دوائية ، كأقراص هيما كابس بمعدل قرص يوميا بعد وجبة الغداء ، وحتى وقت الولادة ، ولامانع من إعطاء أقراص فيتامين ( سى ) لزيادة إمتصاص الجسم للحديد ، وتحقيق اقصى إستفادة ممكنة منه .
  • ·       فى حالة إن تراوحت النسبة بين 8 – 10 : يتم إعطاء الحديد فى صورة حقن وريدى ، حيث يتم حقن 500 سم محلول ملح مذاب به 2 أمبول فيروساك أو كوزموفير مرة أسبوعيا لمدة 4 – 6 أسابيع ، مع إستكمال بقية فترة الحمل بأقراص الحديد .. لكن يجدر بنا الإشارة إلى ضرورة توخى الحذر من محاليل الحديد الوريدية حيث أن نسبة من السيدات يعانين من فرط التحسس نحوها ، وفى مثل هذه الحالات لابديل سوى تناول الحديد فى صورة أقراص أو إجراء نقل دم ، حسب مايقره الطبيب المعالج .
  • ·       فى حالة إن كانت النسبة أقل من 8 : يكون نقل الدم هو الخيار الوحيد .


أيضا وعلى نفس السياق ينصح بتناول الأطعمة ذات المحتوى العالى من عنصر الحديد كالتفاح ، الباذنجان ، الكبدة ، اللحوم الحمراء & الخضروات الورقية الداكنة كالسبانخ والكرنب والجرجير .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق