أين تذهب للسياحة في الدنمارك؟

تعتبر الدنمارك من الدول البحرية التي لعب موقعها الجغرافي دوراً كبيراً في تاريخها و معالهما السياحية فالمدينة التي تعرضت لغارات كثيرة ومتعددة من ’’الفايكنج‘‘ أو الغزاة مازالت تحتفظ بما تبقى من أثار هذه الفترة سواء على هيئة سفن حربية قديمة بأشكال متنوعة أو قلاع عسكرية حصينة بالإضافة إلى المتاحف و القصور و المباني التاريخية التي تمثل فترات زمنية لكل منها مكانتها في تاريخ البلاد.
ومع توفر المعالم السياحية الثقافية بكثرة في الدنمارك إلا أن هناك نشاطاً سياحياً لا يقل أهمية عن ذلك وهو السياحة الشاطئية فالحدود مع بحر البلطيق و بحر الشمال جعلت الوصول إلى الشواطئ الذهبية لا يستغرق سوى ساعات محدودة من أي بقعة في الدنمارك.
أين تذهب للسياحة في الدنمارك؟

من الأماكن التي ستحب الذهاب إليها كسائح في الدنمارك "متحف الغزاة – Vikingeskibsmuseet الذي يضم مجموعات متنوعة من السفن الحربية التي استخدمها الفايكنج أثناء غاراتهم على البلاد و التي تم عرضها في صالات المتحف بشكل فني جذاب.
يمثل متحف الغزاة في الدنمارك أحد المقاصد السياحية العائلية حيث تستهوي السفن و طرق عرضها جميع أفراد الأسرة  خاصة عند الاستماع إلى التقنيات التي استخدمها الغزاة في صنع سفنهم منذ مئات السنين و لا تزال تستخدم حتى الأن.

كما لا يمكن زيارة الدنمارك دون المرور على شواطئها الرائعة حيث تشرف البلاد على 5.000 ميل من السواحل المطلة على أجمل البحار في العالم ويعتبر شاطئ مدينة  " "Skagen من أشهر الشواطئ في الدنمارك حيث يتمتع الشاطئ بالهدوء بالإضافة إلى الحزام الأخضر الخلاب الذي يحيط بالمدينة نفسها من الناحية الشمالية.

مما يضيف وضعاً متميزا لمدينة " Skagen" وجود مدرسة الفنون التي يرجع تاريخها إلى القرن التاسع عشر الميلادي والتي تعرض أعمال الملتحقين بها في المتحف المحلي, كما يوجد بالمدينة أكبر تل رمال متحركة بالدنمارك و  الكنيسة المغمورة التي لا يظهر منها سوى أبراجها العالية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق