من معالم السياحة في فنلندا

تتيح السياحة في فنلندا فرصة التنقل بين عدة تجارب سياحية متميزة سواء التنقل بين الأماكن الطبيعية التي تنتشر في فنلندا مثل "أرخبيل ألاند " الذي يقع في قلب بحر البلطيق ويتمثل في مجموعة من الجزر التي تقع في حدود فنلندا الجغرافية لكنها تتمتع بحكم ذاتي, أو  منطقة أرض البحيرات التي تشير كما هو اسمها إلى تواجد  مجموعة كبيرة من البحيرات في مكان واحد والتي يصل عددها إلى 55.000 بحيرة.
كذلك لا تخلو تجربة السياحة في فنلندا من إمكانية رؤية العديد من الأماكن الأثرية مثل مدينة تامبيري التي تعد المدينة الثالثة من حيث المساحة في البلاد وتضم مجمع متاحف المدينة الذي يحتوى على متحف التاريخ الوطني و  قاعة مشاهير الهوكي بالإضافة إلى العديد من القاعات الأخرى.

و من المعالم السياحية الرائعة في فنلندا مدينة توركو – Turku الساحلية التي تقع جنوب البلاد وترجع أهمية هذه المدينة تاريخياً إلى كونها اتخذت عاصمة فنلندا لفترات طويلة خلال القرن التاسع عشر كما يعتقد أنها أقدم مدينة في البلاد.
ورغم تغير ثقل الحركة إلى العاصمة الجديدة "هيلسنكي" إلا أن توركو لازالت تحتفظ بالكثير من المعالم الأثرية و المباني التاريخية التي من أشهرها "قلعة توركو" التي يعود تاريخ أنشائها إلى القرن الثالث عشر , ومتحف المدينة بالإضافة إلى ضاحية (Luostarinmäki) التي تحتوي الكثير من المباني التي تعود للقرن التاسع عشر الميلادي.

ويلي مدينة توركو من حيث الترتيب الزمني لأقدم المدن في فنلندا مدينة بورفو – Porvoo  وتشتهر بأنها من أجمل المدن المبنية منازلها من الأخشاب الطبيعية والتي تضم أثاراً ترجع إلى القرن الثالث عشر الميلادي.
من المعالم الأثرية السياحية في بورفو الكاتدرائية القديمة التي يرجع تاريخ وجودها إلى القرن الحادي عشر الميلادي, و كذلك متحف بورفو الذي يضم مجموعة مقتنيات فنية تمثل أعملاً تراثية خاصة بالمدينة, كما تشتهر بورفو بالكعك المحلى اللذيذ و الذي يباع في جميع متاجر المدينة التي تعتبر ثاني أقدم المدن في فنلندا.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق