أهم خمس معالم سياحية في السويد

قصر دروتنينغهولم Drottningholm Palace

هو قصر يقع في دروتنينغهولم بني على إحدى جزر بحيرة مالار في أواخر القرن السادس عشر ويبعد حوالي 11 كيلومترا إلى الغرب من مركز مدينة ستوكهولم (45 دقيقة بالقارب).
يشكّل القصر ومسرحه العائد إلى عام 1766 والذي حافظ تماماً على حالته وجناحه الصيني وحدائقه النموذج الأفضل للمساكن الملكية التي ميّزت أوروبا الشمالية في القرن الثامن عشر والتي شيدت بإيحاء من نموذج قصر فرساي.
وبصرف النظر عن كونه المقر الخاص للعائلة المالكة السويدية، يعتبر القصر من المعالم السياحية الشهيرة على مستوى مملكة السويد.

متحف فاسا Vasa Museum

متحف فاسا هو متحف بحري يقع المتحف في جزيرة ديورغاردن  في ستوكهولم.
يعرض المتحف السفينة الوحيدة من القرن السابع عشر التي تم إنقاذها وهي في حالة شبه كاملة، ألا وهي السفينة الحربية فاسا ذات ال64 مدفعا، والتي غرقت في رحلتها الأولى عام 1628 ويضم المتحف عشرة معارض منفصلة.
افتتح متحف فاسا في عام 1990، ووفقا للموقع الرسمي هو المتحف الأكثر زيارة في الدول الإسكندنافية والمتحف الأكثر شعبية في السويد إذ يجتذب سنويا أكثر من مليون زائر.
الموقع الالكتروني: هنا.

أرخبيل ستوكهولم Stockholm archipelago

غالبا ما يشار إلى ستوكهولم باسم فينيسيا الشمال the Venice of the North إذ تجد الماء في كل مكان من المدينة.
أما أرخبيل ستوكهولم العجيب فيحتوي حوالي 30.000 جزيرة تتميز بمنازلها الخشبية وأكشاكها الحمراء والصفراء.
جولة القوارب ضمن هذا الأرخبيل سواء في مدينة ستوكهولم نفسها أو ما حولها إلى إحدى الجزر، ينبغي أن تكون ضمن أول الأنشطة التي تخطط للقيام بها في السويد لما توفره لك من مناظر طبيعية ساحرة وأجواء هادئة مريحة للأعصاب.
الجدير بالذكر أن العديد من الجولات تشمل وجبة غداء أو عشاء يمكنك اختيارها بنفسك!

ديورجاردن Djurgården 

تعد جزيرة ديورجاردن الواقعة وسط ستوكهولم والتي تأسست عام 1995 موطن للمباني التاريخية والمعالم الأثرية والمتاحف والمعارض وحديقة Gröna Lund الترفيهية، ومتحف Skansen في الهواء الطلق، ومرافئ لليخوت، وتمتد على مساحة واسعة من الغابات والمروج.
هذه العوامل جعلت من ديورجاردن واحدة من المناطق الترفيهية المفضلة في ستوكهولم بالنسبة للسياح والسكان المحليين على حد سواء، إذ تجذب أكثر من 10 مليون زائر سنويا.
تنتشر في جميع أنحاء الجزيرة المقاهي التقليدية والمطاعم وأماكن تناول الوجبات المحلية الخفيفة، وحتى الفنادق التي تناسب ميزانيات الجميع.

سيغتونا Sigtuna

سيغتونا، هي مدينة مشهورة جدا كونها أول مدينة في السويد حيث تأسست عام 980 ميلادي، خلال القرن الأخير من عهد الفايكنغ.
تضفي عليها بحيرة مالارين Lake Mälaren مناظر طبيعية خضراء، يمكنك الانغماس في تاريخ سيغتونا المذهل من خلال الاطلاع على كنائسها التي تعود إلى القرون الوسطى  ومبانيها العريقة التي لا تزال قائمة حتى يومنا هذا. 
تحتضن المدينة مجموعات من المحلات التجارية المثيرة للاهتمام كبتوتيكات الأزياء ومعارض الحرف اليدوية.
تبعد سيغتونا بالسيارة حوالي 45 دقيقة فقط من ستوكهولم، و 30 دقيقة من أوبسالا، كما تقع على بعد 20 دقيقة من مطار أرلاندا Arlanda airport.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق