معالم سياحية في خيخون و أوفييدو, إسبانيا


تحتل مدينة خيخون – Gijon مكانة متميزة بين المدن السياحية في إسبانيا نظراً لما تتمتع به من طبيعة شاطئية و اثرية متميزة, فالمدينة التي تقع ضمن نطاق الجزء النمساوي الإسباني على خليج البسكاي مقصد رئيسي لراغبي قضاء العطلات و الإجازات بين رمال الشواطئ و أطلال الأثار و المعابد التاريخية.
لا تقتصر عوامل الجذب السياحي في خيخون على الشواطئ المتميزة فحسب و إنما يمتد أيضاً إلى بعض الأثار القديمة جداً مثل الحمامات الرومانية التي يرجع تاريخ انشائها إلى القرن الأول الميلادي والتي تقع تحت الأرض في القسم القديم من المدينة.
كما تمثل منطقة الحفريات الأثرية في الضاحية القديمة من خيخون متحفاً مفتوحاً للأثار القديمة حيث يوجد بها العديد من أطلال المباني التاريخية الرومانية التي تم إعادة ترميمها من جديد.
من أكثر الشواطئ شعبية في خيخون شاطئ (Playa San Lorenzo) والذي يقع في منطقة قريبة من الحمامات الرومانية ويمتاز بقربه من المدينة و توافر جميع وسائل الراحة و الترفيه مع العديد من المطاعم و المقاهي المتميزة.

في نفس المنطقة الواقعة فيها مدينة خيخون في الشمال الإسباني هناك مدينة سياحية أخرى لا تقل جمالاً و لا شعبية و هي مدينة Oviedo – أوفييدو المشهورة على الخارطة السياحية الأوربية بالكنيستين القديمتين اللتين يقعان في ضواحي المدينة ويرجع تاريخ بنائهما إلى القرن التاسع الميلادي.

تتميز كنيستا "سانت ماري" و " سانت ميشيل أوف لولو" بداية بموقعهما الفريد على تلال جبل ""  Mount Naranco كما يعتبران مثالاً على نمط العمارة في هذه المنطقة من أوروبا أثناء عصور الظلام.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق