اكتشف أسرار قصر كنوسوس في جزيرة كريت


مدينة كنوسوس – Knossos هي أكبر مدن العصر البرونزي التي وجدت حول أرخبيل "كريت" وتشير الحفريات الأثرية إلى أنها كانت مركزاً ثقافياً و سياسياً لحضارة (Minoan) وتضم المدينة القديمة قصراً تاريخياً تحيط به مدينة متكاملة.
يعتقد الأثريون أن مدينة كنوسوس سكنت بداية في العصر الحجري الحديث والذي بدأ في عام 6000 قبل الميلاد إلا أن أول القصور التي وجدت في المدينة بنيت لاحقاً بعد العام 1.900 قبل الميلاد وذلك على أنقاض حضارة أخرى قديمة.

وبحلول عام 1.700 قبل الميلاد تحطمت المدينة مرة أخرى إما بسبب زلزال مدمر او بسبب غزو خارجيّ مما أدى إلى انهيار جميع المباني ليس فقط في كنوسوس وإنما في كل منطقة كريت.
تم اكتشاف القصر الموجود حالياً عام 1894م ثم أعلن عنه بشكل رسمي و فتح باب الزيارة للسياح بعد ذلك بعام.

من أكثر الأشياء المثيرة للإعجاب في قصر  الزخرفات و اللوحات الجدارية التي  تكشف عن طبيعة المجتمع السائدة في هذه البقعة حيث اتصف شعب كنوسوس بأنه شعل مدني مسالم يقضي أغلب وقته في صيد الأسماك وممارسة الرياضات البدنية و أداء الطقوس التي تشبه الرقص على ظهر ثور هائج.

من أشهر الرسوم الجدارية التي وجدت في قصر كنوسوس كانت في الجناح الخاص بالملكة و كانت تصور مجموعة من الدلافين وقد تم نقل اللوحة الأصلية إلى متحف (Heraklion) ووضعت أخرى طبق الأصل على واجهة غرفة الملكة.

يحتوي القصر على عدد محدود من الغرف إلا أن بعضها غاية في الروعة مثل غرفة العرش التي تتكون من مقعد كبير  مبني في داخل الحائط وتواجهه بعض الأرائك, كما تضم الغرفة بالإضافة إلى ذلك صهريج للمياه يعتقد أنه كان يستخدم كمسبح و بعض اللوحات الجدارية التي تمثل أساطير قديمة لحيوان برأس نسر وجسد اسد.


سيوف يتمكن السائح بالتجول حول قصر  كنوسوس من التعرف عن قرب على نمط العمارة و الفن القديم بشكل قوي وسماع الكثير من الأساطير الإغريقية عن القصر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق