المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

اقسام الدول

إغلاق

أماكن ساحرة وخلابة في الارجنتين

ليس من المستغرب أن تكون  الأرجنتين  وجهة  سفر شعبية من قبل السياح وزائريها ، فهي  جمهورية يعشقها الكثير لتوفرها على  مناظر طبيعية مذهلة وجذابة  من سهول غنية وتربة خصبة تزرع في النفس روح جديدة بالإضافة إلى الغابات الكثيفة والجبال الشامخة والسهول الرعوية والأنهار الجليدية التي تعرف بشموخها وعلة ارتفاعها ما يجذب إليها عشاق التسلق  وكذا الحياة البرية المتنوعة والبلدات والمدن الشهيرة بثقافة نابضة بالحياة، وهذه لمحة عامة عن أفضل الأماكن للزيارة في الأرجنتين

شلالات إجوازو



 شلالات من بين الأفضل في العالم و وجهة سياحية مثالية  تجذب آلاف السياح  كما أنها واحدة من عجائب الطبيعة المذهلة في العالم أجمع، وهي عبارة عن سلسلة من الشلالات الرائعة الواقعة على نهر "اجوازو"، على جانبي الحدود بين البرازيل والأرجنتين.
جمال المياه المتدفقة بهذه الشلالات  مشهد يلتقط الأنفاس، تعززه الحياة البرية الغريبة والغابات المحيطة بها وهناك غابات أخرى خاصة بالصياديين فقط محصنة ومراقبة وعلى الجانب الأرجنتيني توجد  بلدة "بويرتو إجوازو" الصغيرة حيث تتوفر بعض من أفضل بيوت الشباب والفنادق الراقية والمنتجعات الصحية بالإضافة إلى أحداث ندوات متنوعة يومية لتبادل أفكار بين الناس وتخصص بهذه المناسبة أماكن خاصة بالسياح داخل قاعات الندوات لمتابعتها .

لوس غلاسياريس


يطلق عليها أيضا اسم  حديقة الأنهار الجليدية وهي موطن لواحدة من أكثر عجائب الطبيعة المذهلة في العالم، تقع في مقاطعة "سانتا كروز" ،  حيث أنها تضم أكبر غطاء جليدي في "غرينلاند" وخارج القارة القطبية الجنوبية..
ما يجذب السياح لهذه الأماكن هي العروض التي لا تنتهي من انكسار الجليد المدوي عندما تسقط كتل عملاقة وتتحطم في البحيرات وينصح الكثير بزيارة هذه الأماكن في الصباح الباكر مع طلوع الشمس فالمنظر هناك يكون مذهلا ولا مثيل له، وبينما تقع الأنهار الجليدية في القسم الجنوبي من الحديقة، فإن القسم الشمالي يضم جبالا شاهقة مثل "فيتز روي".

إل كالافاتي


من مجرد بلدة هادئة في منطقة نائية من "باتاغونيا" في السابق، أصبحت "إلكالافاتى" مدينة سياحية مزدهرة بفضل إنشاء الحديقة الوطنية لوس "غلاسياريس"، وأصبحت نقطة انطلاق لكثير من الرحلات السياحية الى"بيريتو مورينو" الجليدي الأكثر شعبية لعروض تساقط الجليد
المدينة نفسها مكان ساحر حيث يمكن للسياح التجول في الشارع الرئيسي وزيارة محلات بيع التذكارات والمتاحف لمعرفة كل شيء عن الأنهار الجليدية في المنطقة، ناهيك عن الفنادق و الجميلة والمطاعم.

ميندوزا


ميندوزا ليست مجرد مقصد سياحي  فقط  لكونها أكبر منطقة إنتاج النبيذ في أمريكا اللاتينية، ولكن أيضا لقربها من "أكونكاجوا"، وهو أعلى جبل في الأمريكتين هذا الأخير الذي يتميز بشموخه والمناظر التي يتيح لك مشاهدتها من على قممه .
توفر المقاطعة مناظر طبيعية جميلة وفرصة للمغامرات في الهواء الطلق مثل المشي، وركوب الخيل، والرياضات المائية في النهر وغيرها. أما في قلب مدينة "مندوزا" فإن ساحة الاستقلال هي المكان الأشهر الذي تحيط به المطاعم والمتاجر والمتاحف والمباني الجميلة التي تضاء ليلا

قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مساحة إعلانية