المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

اقسام الدول

إغلاق

الصرع .. تشخيص & علاج



الصرع عبارة عن مرض عصبى شائع ، ناتج عن وجود العديد من الإضطرابات والإختلالات على صعيد كهربية المخ ، الأمر الذى يؤدى إلى إصابة المريض بتشنجات عضلية شديدة ، والتى قد تؤدى فى أحيان كثيرة إلى فقدان الوعى .
ويجدر بنا الإشارة إلى ضرورة التعامل مع مريض الصرع أثناء حدوث النوبات بكل سرعة ، حيث ينصح بتحريك المريض ووضعه على جانبه الأيسر ، وذلك لتجنب تراكم السوائل بالفم والمجارى التنفسية أثناء حدوث النوبة ، مما قد يسبب له الوفاة الناتجة عن الإختناق .. كذلك ولتجنب قيام الأسنان بقطع اللسان أثناء حدوث النوبة ، ينصح بوضع قطعة بلاستيكية أو خشبية بين الأسنان ، مع تثبيتها بصورة محكمة .
ويمكننا تقسيم الصرع حسب الصورة الإكلينيكية إلى نوعين أساسيين ، وهما ..
·       الصرع الكلى : وينشأ نتيجة لوجود خلل فى المخ يؤثر على الدماغ بصورة كلية ، الأمر الذى يؤدى إلى وجود تشنجات عضلية تشمل كافة عضلات الجسم .
·       الصرع الجزئى : وينشأ نتيجة لوجود خلل فى أحد أجزاء المخ ، كذلك قد يخطئ البعض فى تشخيصه بإعتباره صرعا ، وذلك لأنه لايكون مصحوبا بأى نوع من التشنجات العضلية .

وعلى الرغم من عدم الوقوف على السبب الفعلى لحدوث الصرع ، إلا أن بعض الدراسات الأخيرة قد أشارت إلى بعض العوامل التى قد يمهد حدوثها أو وجودها للإصابة بالصرع ، ولعل أهم هذه العوامل ..
·       حدوث إختلال فى بعض الأملاح المعدنية بالجسم كالصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم .
·       نقص مستوى سكر الجلوكوز بالدم ، ولاسيما فى مرضى السكر .
·       التعرض للمواد والمركبات السامة ، مثل عناصر الرصاص وأول أكسيد الكربون .. سواء كان بصورة عرضية أو منتظمة .
·       الإصابة ببعض أمراض تتضمن تضرر الجهاز العصبى المركزى كإلتهاب سحايا المخ .
·       إصطدام الرأس بقوة ، ولاسيما فى الحوادث .
·       وجود ورم سرطانى بالمخ .
ويعتبر التاريخ المرضى للمريض أهم محاور التشخيص ، إذ يتم من خلاله تأكيد الإصابة بالصرع ، فضلا عن التفاصيل الأخرى التى ستفيد كثيرا فى وضع إستراتيجية العلاج .. كذلك ينبغى عمل رسم كهربى للمخ ، والذى من خلاله يتم رصد أى نشاط كهربى زائد بالمخ ، كذلك ينصح بعمل أشعة رنين مغناطيسى  بالمخ ، وذلك لإستبعاد وجود ورم سرطانى محتمل بالمخ ، علاوة على فحص أنسجة المخ بشكل دقيق ، والتأكد من صحتها وسلامتها .

أما بالنسبة للعلاج ، فيتم إعطاء مضادات الصرع وفق جرعات يحددها الطبيب ، وتحت إشراف طبى مستمر ، كذلك ينصح بإتباع حمية غذائية تتضمن محتوى عالى من الدهون وقليل من الكبروهيدرات .

قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق