المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

اقسام الدول

إغلاق

خمسة مدن سياحية عليك استكشافها في ساكسونيا السفلى - ألمانيا

تمتد ولاية ساكسونيا السفلى Lower Saxony الألمانية على طول الطريق من جبال هارز الخضراء في الجنوب إلى بحر الشمال المتلألئ.
تتنوع المدن والبلدان التي تنتمي إلى هذه الولاية على نطاق واسع فبعضها يبهر الزوار بالهندسة المعمارية المذهلة ، في حين أن بعضها الآخر يروي بمعالمه قصص تاريخية شيقة. دعونا نستكشف معا ما تقدمه ساكسونيا السفلى:

هانوفر Hanover

والتي تحتضن قصر وحدائق Herrenhausen المشهور عالمياً ! يمكنك بسهولة قضاء عدة ساعات في تأمل حدائقه الأربعة المتناسقة الجميلة ذات المناظر الطبيعية الخلابة.
تتميز كل حديقة بتصميم فريد من نوعه وتتخلله معالم معمارية جذابة، بما في ذلك قصر Herrenhausen نفسه. 
بالإضافة إلى ذلك ، تضيف قاعة المدينة الجديدة الفخمة وكنسية Aegidienkirche طابعًا خاصًا إلى أفق هانوفر. تشتهر هانوفر أيضاً بوفرة المساحات الخضراء بالإضافة إلى بحيرة Maschsee الجميلة.

براونشفايغ Braunschweig

براونشفايغ وهي المدينة حيث تجد قلعة Dankwarderode الإمبراطورية التي تعود للقرن الـ 12 والتي تعد أهم مناطق الجذب في براونشفايغ، تأتي أهميتها وشهرتها الواسعة من هندستها المعمارية الأنيقة ومحتفها المثير للاهتمام.
كما أنه لا تزال المدينة القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن الثاني عشر ، قلب براونشفايغ ، تدق في إيقاع القرون الوسطى حيث تأخذك نزهة عبر هذا الجزء من المدينة إلى عصور مختلفة تركت أثرها عبر الزمن من خلال أساليب معمارية مختلفة.

جوسلار Goslar

جوسلار وهي جوهرة  جبال هارز بألمانيا. بما أن غوسلار اشتهرت عبر التاريخ بالتعدين ، فإن النشاط السياحي الأكثر شعبية في المدينة هو استكشاف منجم راميلسبرغ Rammelsburg Mine المدرج في قائمة اليونسكو ، والذي كان يعمل منذ 1000 عام قبل إغلاقه في عام 1988.
مدينة جوسلار القديمة ، والتي أدرجت أيضا ضمن اليونسكو ، تعتبر من بين أكثر مراكز المدن التي تعود إلى القرون الوسطى والمحفوظة جيدًا في العالم والتي تتميز بمنازلها ذات الجدران الخارجية النصف خشبية.

هيلدسهايم Hildesheim

هيلدسهايم هي مدينة في شمال ألمانيا تشتهر بالكنائس التاريخية ، مثل St. Michael’s ، وهو دير يرجع تاريخه إلى القرن الـ 11 وتتميز بسقف خشبي مطلي هذا وتعرض العديد من الآثار المقدسة في متحف Dommuseum الواقع في كاتدرائية سانت ماري وهي من الموقع التابعة لليونسكو.
لا تنسَ الاطلاع على شجيرة الورد التي تعود إلى 1200 عامًا والتي تتشبث بواجهة الكاتدرائية. يمكن للعائلات هنا زيارة حديقة الحيوانات البرية التي تعد موطن للغزلان والطيور الجارحة.

غوتنغن Göttingen

تعتبر غوتنغن خيارًا رائعًا آخر إذا كنت ترغب في استكشاف الجوهر الحقيقي لمدينة من القرون الوسطى الألمانية. تضم مدينة غوتنغن الجامعية ساحة تاريخية رائعة تميزها الهندسة المعمارية المذهلة. 
إذا كنت ترغب في الابتعاد عن المدينة والانفراد في الطبيعة، فما عليك سوى التوجه إلى شاطئ نهر لين Leine River أو حدائق جامعة بوتوريكال المزدهرة.


قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق